Category Archives

Archive of posts published in the category: شعر: رباعيات شعرية
أكتوبر
13

رباعية شعرية: صدر ثورتنا

يا صدرَ ثورتِنا المجيدةِ دُمْتَ في — عزٍّ ودمتَ على الطريق مُصابِرا يا صدرَ ثورتنا صددتَ رصاصَهم — أرجعتَه في وجهِ مُطلِقِه سَرَى يا صدرَ ثورتِنا الحنونَ لشعبِنا —— وعلى العصابة أنتَ آسادُ الشَّرَى يا صدرَ ثورتِنا كشفتَ نقاءَنا —- وفضحتَ إجرامَ النظامِ…

يوليو
20

رباعية شعرية: أم الشهيد تستشهد

ورد في صفحة الثورة السورية الخبرُ التالي اليوم: حمص : عاجل: والدة الشهيد “ربيع حورية” استشهدت أثناء التشييع.. فقلتُ: يا شعبَ سوريا أيا أسطورةً ——– شقَّتْ طريقَ المجدِ للعلياءِ فــ “ربيعُ حوريَّةْ” مَضى مستشهداً —- ومضَتْ جنازتُه بكل إباءِ وأرى هنا أمَّ الشهيد…

يوليو
16

رباعية شعرية: ربِّ ارزقني الشهادة

يا ربِّ وفقني لِبِرِّ الوالديــــ —————- ــنِ بهمةٍ وتذلُّلٍ ووئامِ يا ربِّ أصلحْ في الورى ذريَّتي —— سهِّلْ لهم دربَ الرُّقِيِّ السامِي يا ربِّ أعلِ إلى الجنان مقامَنا ——- لا تجعلَنْ مثل الضعافِ مَنَامِي يا ربنا اكتبْ لي إليكَ شهادةً ——— أحسنْ إلهي…

يوليو
9

رباعية شعرية: سقيت أهازيجكَ بدمكَ

ما زلتُ أخرج وأتحرك وأمشي وأنا أسمع أهزوجة الشهيد إبراهيم قاشوش.. فأبكي والله لا أملك دموعي.. ولا أملك مشاعري.. ما أروعها من شهادة.. كما نتمنى حسنَ الخاتمة.. فكيف إن كانت أعلى درجات حُسن الخاتمة؟! إنها الشهادة.. ليست أي خاتمة.. بل هي الشهادة.. أسأل…

يوليو
6

رباعية شعرية: الشهيد إبراهيم قاشوش

في صوتِ شعركَ كان يبدو ظاهراً ——- عبقُ الشهادةِ ساحِراً طلابَها وركبتَ إبراهيمُ يا قاشوشُ مو ——- كِبَ عزةٍ.. والله أعلى شانَها أرخصتَ في درب الشهادة روحكَمْ —- وبذلتَها ثمناً ونلتَ جنانَها ولقد نَعَتْ آذانُنا أهزوجةً ——- في ساحة العاصي بكتْ َمْن قالَها…

يوليو
5

رباعية شعرية: ربِّ أرجع ابن عمي

في إطار الحملة الغاشمة على مدينة حماة الصامدة مدينة أبي الفداء.. قام الأمن بمداهمة البيوت في بعض الأحياء.. وقد تم اعتقال ابن عمي “رهيف لطفي” الذي يدرس الثانوية قبل أن يهني امتحاناته.. وهو ابن سبعة عشر ربيعا.. حفظه الله بما يحفظ به عباده…

يونيو
23

رباعية شعرية: أخطأت التشخيص يا دكتور

بعد الخطاب الثالث خطاب العار التاريخي للرئيس السوري الدكتور قلت: أخطأتَ تشخيصا فأغلق مركزا ——— إن العيادة للطبيب الحاذقِ فاخرجْ وَدَعْ سوريةً لكبارِها ——– فالشعب أدرى بالمحب الصادقِ لكنْ إذا أخطأتَ ثم قتلتَ..سَوْ ———– فَ تُجَرُّ جرًّا للجزاء اللائقِ الشعبُ أصدر حُكْمَه بقصاصه…